اطعمة مفيدة ومهمة لصحة الكليتين

1

من أجل الوقاية التي هي دائما أفضل من العلاج يجب أن نعتني بصحتنا من خلال اختيار الطعام المناسب والصحي دائما كي يلاءم الوظائف التي يقوم بها أعضاء الجسم ، فبكل إنسان منا كليتين حجمهم صغير إلى حد ما ولكن وظيفتهم كبيرة للغاية ولهذا وجب علينا جميعا أن نعمل من أجل أن نعتني بهما من أجل صحة مميزة دائما، والاعتناء بهم من خلال بعض الأطعمة التي نصح بها الأطباء وخبراء الصحة وهذا  ما اجتهدنا فيه وجمعناه من اجل صحة حضراتكم ، فتعالوا معنا نرى هذه الأطعمة ونتعرف عليها عن قرب خلال السطور التالية

الفلفل الأحمر : هذا الفلفل مغذي بشكل كبير للجسم وبالنسبة إلى الكليتين فهو غني بالبوتاسيوم ويتميز أيضا بوجود فيتامين أ و ج و ب6 بخلاف توافر حمض الفوليك المميز الذي تكثر فيه الألياف ، كما يتوافر فيه مضادات الأكسدة وكل هذه المواد تساعد بشكل كبير في تحسين الأداء الوظيفي للكليتين

الكرنب : أكل الكرنب ممتاز للكليتين حيث أن الكرنب به فيتامين ج و ب 6 وأيضا حمض الفوليك والألياف وكميات من البوتاسيوم وهو في الأصل غني بـ الفايتوكيميكالز  التي تحارب السرطانات في الجسم وتسهل من تأدية الحركة الوظيفية للكلى وتيسير عملية الإخراج البولي بعد التنقية في الكليتين.

 

القرنبيط : أكل القرنبيط ممتاز ومفيد للجسم بكل شتى الأشكال ومع الكليتين فان أكل القرنبيط سوف يسهل مهام الكلية بشكل مميز بل ومن الممكن أن يساهم في إنزال الحصوات المتراكمة على الكلى بما يحتويه من حمض الفوليك والألياف المختلفة ، والعديد من المركبات التي تساعد الكلى في تفتيت المواد السامة التي تضر الأغشية ، علاوة على وجود فيتامين ج المتوافر في القرنبيط ومتوفر  بشدة  والذي يسهل العملية الوظيفية للكلى.

الثوم والبصل : لهم مميزات كثيرة الثوم والبصل على السواء خاصة في خفض الكولسترول في لدم بشكل هام وكذلك منع الالتهابات في الكليتين ويزيد من المواد المضادة للأكسدة التي تساهم بشكل كبير في عمل الكليتين بطريقة مميزة للغاية ، والبصل خاصة يمنع من تراكم الدهون حول الكلى وفي الأوعية الدموية المتصلة بالكلى .

التفاح : الكل يعرف أن التفاح ملئ بالألياف وأيضا يتميز بتقليل نسبة الكرسترول في الجسم والدم وهذا ما يجعل الكلى دائما تعمل بطريقة وظيفية رائعة ويمنع من الإمساك والوقاية من مرض السرطان ، فان أكل لتفاح سوف يكون عملية تنظيف مستمرة للكلى وتحسين الحالة الوظيفية لها فلا تهمل من تناول تفاحة واحدة يوميا على الأقل.

التوت والفراولة والكريز : كما يت تسميتهم دائما التوت وأخواته أو عائلة التوت الأغنياء بفيتامين ج والكثير من الألياف ومعهم المنجانيز وهم من أصح الأشياء للكلى بما فيهم من مضادات عديدة للأكسدة كما يقوم التوت والكرز بمواجهة الالتهابات بشكل ضاري خاصة التي من المحتمل أن تصيب الكلى والجهاز البولي للإنسان  .

العنب الأحمر : يمنع العنب الأحمر حدوث جلطات الدم ويساهم بشكل كبير في سهولة تدفق الدم وهذا لما فيه من مواد المضادة للأكسدة التي تقوم بشكل هام في تقوية الكلى بالشكل المطلوب لمواجهة أي قصور قد ينتج ، مما يسهل من مهام الكليتين الوظيفي بشكل رائع.

بياض البيض : كثيرا من الأطباء يوصون مرضى الكليتين بتناول بياض البيض وهذا لان بياض البيض يحتوي على فسفور وغني بالبروتين فهو يحمي الكليتين  ويجعل الكليتين تقوما بوظائفها بشكل مميز ، ولهذا فان الوقاية من حدوث أي مرض بالكلى يجعل تناول بياض البيض أمر مهم للغاية للحفاظ على دور الكليتين في عملهم بشكل مميز و من اجل الوقاية من أي مرض يصيب الكليتين لا قدر الله.

شاهد أيضاً

التهابات العين وطرق علاجها

يعتبر التخلص من مشكلة التهابات العينين من أكثر الأمور التى تشغل بال كثيريين ولا يعلم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.