سحر السياحة في نورويتش بإنجلترا

بعيدًا من الوجهات السياحية المعروفة، ” ينصحك بزيارة “نورويتش”، العاصمة الإدارية لـ”نورفولك” في إنجلترا. وهي مدينة سياحية رئيسة في “إيست أنجليا”، تقع على ضفتي نهر “وينسوم”، وتبعد نحو ثلاث ساعات بالسيارة من “لندن”. وتشمل معالمها السياحيّة الأبرز:

| متحف قلعة “نورويتش” و”معرض الفن”: شيّد ويليام الثاني قلعة “نورويتش” سنة 1094؛ القلعة تُعدّ موطنًا لمتحف ومعرض الفنون، وتحوي العديد من الصالات التي تعرض التحف الأثرية، وتعكس صورًا واضحةً من التاريخ الطبيعي، فضلًا عن مجموعات من الأسلحة العائدة إلى القرون الوسطى، بالإضافة إلى الأواني الزجاجية والـ”سيراميك”.
يتمركز المتحف الملكي أسفل القلعة، ويعرض مجموعات واسعة من الميداليّات واللوحات. بعد اجتياز مسافة قصيرة سيرًا على الأقدام من المتحف، يمكن العثور على إحدى الأسواق البارزة في المحافظة، فضلًا عن قاعة المدينة والمكتبة المركزية.

| “قاعة التنين”: يعود تاريخ هذه القاعة إلى سنة 1430. كان بناها التاجر روبرت توبيز لتكون قلب إمبراطوريته التجارية الدولية المتكئة على الصوف والقماش والخشب والتوابل والفخار… اليوم، إن “قاعة التنين” هي عبارة عن متحف يجسّد بوضوح واقع التجارة في العصور الوسطى والحياة المدنية في القرن الخامس عشر.

| حديقة الزراعة: كانت الحديقة تأسّست منذ أكثر من قرن، ومن معالمها: نافورة ضخمة قوطية الطراز، ومئات التفاصيل المعمارية العصرية العائدة إلى منتصف القرن التاسع عشر. تكسوها الغابات هذه الحديقة، التي تشكّل عنوانًا للهدوء والاسترخاء.
وهي مفتوحة يوميًّا على مدار السنة، مقابل اثنين يورو للبالغين، ومجّانًا لمن هم دون السادسة عشرة من عمرهم.
ً
 المطاعم في “نورويتش”
بعد جولة سياحيّة ممتعة في المدينة، يحلو تذوق الـ”برغر” اللذيذ في “سناك زاك – كوخ” الكائن على تلّة تحت القلعة، أو تناول وجبة العشاء في مطعم “بنديكتس”، حيث يقدّم الطاهي ريتشارد بينبريدج وجبات شهيّة معدّة من المكوّنات المحليّة الموسمية، ومنها: سرطان البحر ولحم الضأن وسمك القدّ. وفي مبنى ضخم مكسوّ بواجهة من الزجاج، على شارع صرافة، يقع مطعم “إيست 26” الذي يقدّم المقبلات المستوحاة من شمال أفريقيا والشرق الأوسط، كالقرنبيط والشاورما مع شرائح البصل والفلافل على الطريقة اليمنيّة.

 الفنادق
|”هوليدي إن نورويتش سيتي”: هو يجاور نادي “نورويش سيتي” لكرة القدم، ويبعد حوالى عشر دقائق من وسط المدينة، وخمسة كيلومترات من المطار الدولي. ويحضن مركزًا للياقة البدنية، ومطعمًا. 

| “دانستون هول”: تحوط المساحات الخضراء الشاسعة هذا الفندق، الذي يجمع بين الطرازين الإليزابيثي والفيكتوري في تصميمه. وفيه ملعب للغولف مكوّن من 18 حفرةً ومسبح داخلي و”سبا” فخم ومطعمان.

1 2 3 4 5

شاهد أيضاً

11

ارشادات مهمة للمسافرين الي روما

ايطاليا هي إحدى الوجهات السياحيّة الأوروبيّة الأكثر شهرةً، ولا سيّما العاصمة “روما”. وامتثالًا بالمثال القائل: …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *