الخطوات الصحيحة للتعامل مع عصبية الطفل

3

أحيانًا تصبح العصبية والغضب سلوكًا اساسيًا لدى الأطفال الصغار في حياتهم اليومية, برغم أنه ربما يكون شئ نادر الحدوث بالنسبة لأطفال آخرين, فهما كانت الظروف التي قد تجعل طفلكِ سريع التعصب فإنكِ تستطيعين تجنب هذا الأمر وابعاده عن طريق وضع نظام لحياة الطفل ونمطها مما يساعد على تقليل احتمال الوصول إلى حالات العصبية ونوبات الغضب .

فعلى الأهل دائمًا المحاولة لتفادي وقوع الطفل  في أي من هذه النوبات ولكن عن طريق اختيار الاسلوب المناسب لتهدئة الطفل وذلك لمصلحة كلا من الطفل والاهل, فاذا كنتِ بحاجة الى منع الطفل عن تصرف معين أو من الشئ المفضل لديه, فيجب أن يتم ذلك بمنتهى اللين والرفق.
واذا رايتي انه سوف يبدأ في الغضب فعليكِ تهدئته واقناعه برأيكِ, فلا داعي لأن تتعمدي اجبار طفلكِ على فعل شئ معين لأن هذا يجعله دائم الغضب والعصبية.

 

ويكون الطفل عنيدًا عندما يرفض تنفيذ أوامر الأهل أو عندما يصمم على تنفيذ امرًا ما لا يفضله الأهل, وبداية سن العناد تكون عند اتمام الطفل عامًا ونصف أو ربما عامين, ويساعده في ذلك تعلمه للمشي والحركة مما يجعله يستطيع اكتشاف العالم من حوله لتتكون شخصيته ويقوم ببناء عالمه الخاص.

 

نستعرض لكِ في هذا المقال اهم الطرق الفعالة والنصائح للتعامل مع الطفل العصبي.

– السيطرة على مشاعركِ :

على الأباء السيطرة على مشاعرهم تجاه الابناء والبعد عن التفرقة بينهم البعض , واعطاء الطفل حريته في اتخاذ قراراته كاختياره لالعابه أو الوان أدواته أو حقيبة المدرسة مثلًا فذلك يساعده على بناء شخصيته.

– مراقبة ما يشاهده الطفل:

وينصح دائمًا بأن يراقب الأهل ما يعرض أمام الطفل على التلفاز والبعد عن مشاهدة افلام الكارتون المحتوية على المشاهد التي تتصف بالعنف لتاثيرها السلبي على شخصية الطفل.

– التعامل معه بعصبية:

لسهولة التعامل مع الطفل العصبي على الأهل محاولة التوقف عن التعامل معه بعصبية, خصوصًا عندما يكونوا في حالة غضب شديدة , لأن هذا هو السبب الاكبر الذي يعمل على انشاء طفل عصبي.

– استشارة الطبيب:

واذا كان اليوجد سبب واضح لعصبية الطفل فعلى الاهل عرض هذا الطفل على الاطباء للتاكد من عدم وجود سبب مرضي لعصبيته ثم بعدها يتم البحث عن الاسباب النفسية المؤدية لذلك وفي حالة خلو الطفل من الامراض فيتم بعدها التاكد من الاسباب الاخرى.

– التعبير عن رغباته واحتياجاته:

من الضروري تعليم الطفل طرق التعبير عن رغباته واحتياجاته لأن العصبية ممكن ان تكون بسبب عدم القدرة عن التعبير عن الرغبات بالاسلوب المناسب.

– طرق العقاب:

من الضروري عقاب الطفل في حالة الغضب والعناد في الامور, مع العلم أن كل طفل تتناسب معه طريقة مختلفة في العقاب فهناك اطفال يتاثرون بانواع من العقاب دونا عن غيرها , ومن طرق العقاب هي حرمان الطفل من شئ يحبه او من الخروج للتنزه  مثلا او اللعب بلعبة يحبها.

وهذه الاساليب في العقاب قد تاتي بنتيجة ايجابية مع بعض الاطفال وقد لا تجدي مع اطفال اخرين, والأفضل البعد تمامًا عن اساليب العقاب البدني والضرب لأنها ليس لها نتائج ايجابية بل أنها تؤثر بطريقة سلبية على شخصية الطفل.

شاهد أيضاً

00

كيف تحافظين على طفلك في فصل الشتاء

طرق فعالة للحفاظ على طفلك في الشتاء .. عند دخول فصل الشتاء تبدأ الأم تشعر …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *