اتيكيت التعامل في محيط أماكن العمل

3

تقضي قواعد الـ”اتيكيت” المتبعة في أماكن العمل التقيّد بالتعليمات الصادرة عن إدارة المؤسسات، التعليمات التي غالباً ما تكون معروضة في أماكن بارزة كي يقرأها الموظفون والزائرون. في هذا الإطار، تسلّط خبيرة الـ”اتيكيت” السيدة نادين ضاهر الضوء على أبرز القواعد التي تعتبر أساساً لخدمة الزبائن والعملاء والمراجعين.

يترتب على الموظف:
– التذكر دوماً أن نجاحه في عمله لا يتوقّف على إنجاز ما يطلب منه فحسب، بل أيضاً على نوع السلوك الذي يبديه في تعاطيه مع الآخرين، سواء داخل الشركة أو خارجها.
– المعرفة الكافية بمبادئ الـ”اتيكيت”، فهو سفير دائم للشركة، كالكلام المهذّب والنهوض لاستقبال الزائر والنظر إلى الآخر عند تحيّته وتجنّب مضغ اللبان أو الطعام عند مقابلة الزائر.
– عدم توقّع كلمات شكر وثناء عند إنجاز العمل على أكمل وجه، وفي حال التقصير في العمل ولو مرّة، من الممكن توجيه العديد من ملاحظات التنبيه والتأنيب إليه.
– التخلّص من المشكلات الشخصيّة قبل المجيء إلى مكان العمل.
– الحفاظ على مظهر خارجي أنيق ونظيف ولائق بطبيعة العمل.
– تجنّب المزاح المبتذل في العمل لأنه يفقد احترام الزملاء والزبائن له.
– تفادي إضاعة وقت العمل في التحدّث عبر الهاتف، أو شرب القهوة، أو الدردشة على الانترنت مع الأصدقاء، أو استضافة زائرين لا علاقة لهم بالعمل.

وفي المقابل، يجب على المراجعين:
– التوجّه مباشرة إلى قسم الاستعلامات عند الدخول إلى المؤسسة، لمعرفة الجهة الصالحة التي يجب مراجعتها.
– اختصار الأسئلة بسبب كثرة المراجعين في المؤسسة، وضغط الشغل الملقى على الموظفين.
– احترام الدور وتجنب اجتيازه، ويستحسن -إذا سمح الوقت- التنازل عن الدور للمسنين والمعوقين.

شاهد أيضاً

اساليب مراجعة الدروس الهامة

يعتمد الطلاب على العديد من الطرق ،و الوسائل من أجل تحسين مستواهم الدراسي ،و تعد …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *