10 نصائح لتجعلي طفلك مقبل على المدرسة

1

  خوف الطفل من المدرسة مشكلة تؤرق الأبوين ، لكنه يحدث لعدة أسباب ، وقد يكون هذا الخوف والصراخ عند الذهاب للمدرسة أكبر من قدرة الطفل على التحمل ، ومن ثم على التعبير عمابداخله أو طلب المساعدة للتخلص من هذا الخوف.

هناك بعض الخطوات التي من الممكن اتباعها لتخفيف حالة الخوف والهلع التي تنتاب الطفل عند الذهاب للمدرسة

1- عند التقدم بالأوراق لإلحاق الطفل بالمدرسة ، يجب علي الأب أن يصطحب طفله معه ليتعرف علي هذا العالم الجديد ، كما يمهد له قبل ذلك بالحديث عن طفولته وكيف تعرف علي زملاء الدراسة الذين ظلوا أصدقاء حتي اليوم .

2-  الحديث عن المدرسة يجب أن يكون خاليا من التخويف والترهيب.

3- يجب تعريف الطفل بمعلميه ومعاون المدرسة ، وتعريفه بالمدير الذي بالطبع يقدم الحلوي للصغار الجدد حتي تزول الرهبة من نفوسهم .

4- يجب إعلام الصغير بأنه سيكبر ويتعلم مثل الأب أو الأم ، ليكون رجلا نافعا أو فتاة رقيقة متعلمة ، وأنه سيعود في نهاية اليوم المدرسي للمنزل ولأحضان والديه وإخوته.

5-  على الأم أن توقظ الطفل في صباح اليوم التالي ، وتساعده على ارتداء ملابسه وتزوده ببعض الأطعمة الجذابة ، والخفيفة التي لاتفسد مع مرور الوقت .

6- في السنوات المبكرة على الوالدين تعليم الطفل كيف يكسب صداقات (في الحضانة – في السنوات الأولى ) فالأصدقاء والزملاء يساعدون زملاءهم في النمو النفسي ، وإكتساب مشاعر جيدة تجاه المدرسة .

7-  قد يعود الخوف من بعض المعلمين بسبب طريقة تعاملهم ، أو الخوف من سخرية الزملاء من الطفل لسبب ما كزيادة الوزن.

8-  ستلاحظين أن طفلك يكتسب مهارات جديدة كل يوم ، لابد للإصغاء إليه وسماع كل مايخبركِ به ، تفهمى مشاعره وشجعيه على التعاون مع زملائه ومحبتهم ، واحترام مدرسيه .

9- أهمية الغرس النفسي والأخلاقى في سنوات الدراسة الأولى تعود للأبوين ، فيجب ألا نضيع الفرصة لنساعد أبناءنا ليكونوا أصحاء نفسيا وبدنيا .

10- عندما لانستطيع التغلب علي هذه المشكلة (خوف الطفل- الطفلة )من المدرسة ، يجب استشارة الطبيب.

شاهد أيضاً

اطعمة معينة لزيادة طول الطفل

عادة ما تقلق الامهات تجاه نمو ابنائها، واول ما يلاحظ على الطفل في نموه هو …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *