علاج فقدان التوزان المفاجئ

5

تعريف

الرنح يعني مشكلة في تنسيق الحركات الإرادية ينتج في الأغلب عن إصابة في الجهاز العصبي، أي المكان الذي يتم فيه التنسيق.

لا يصيب هذا المرض العضلات، فالقوة العضلية تبقى سليمة.

يمكن أن تظهر هذه الاضطرابات في وضعية الوقوف، المشي أو لدى القيام بحركة ما. 

قد تكمن المشكلة التي سببت الأعراض في عملية الحصول على المعلومات لا سيما في الرنح الحركي الذي يظهر عند المشي (يعرف الرنح  بالمستقبل الحسي العميق)، أو في القدرة على تنسيق الحركة أو يصيب الداء المخيخ (رنح مخيخي).

كما يمكن أن ينتج عن مشكلة في الأذن الداخلية (رنح دهليزي).

 

الأعراض

يظهر الرنح بشكل:

  • مشكلة في التوازن والمشي.
  • سقوط متكرر.
  • حركات غير دقيقة.

لدى الطفل، يمكن أن ينتج الرنح الحاد عن أنواع عدوى فيروسية مثل الجدري ويختفي تلقائياً خلال أيام.

 

التشخيص

تسمح فحوص عصبية وفحوص للجهاز الحركي بتشخيص الرنح وبحسب النتائج، يمكن أن تحدد ما إذا كان المصدر في الدماغ أو في الأطراف المحيطية مع آفات عصبية.

يمكن أن يكون أحد الفحوص التي يقوم بها طبيب أخصائي أنف وحنجرة مثيراً للاهتمام لتحديد مشكلة في الأذن الداخلية.

يتم تحديد موقع الإصابة من خلال إجراء صورة بالرنين المغناطيسي تتركز على المنطقة المشتبه بأنها السبب.

 

العلاج

كما في حالة الأمراض النادرة، الأبحاث المتمحورة حول الرنح ليست كثيرة.  

لا يوجد علاج محدد خارج علاج سبب الرنح عندما يمكن ذلك بالعلاج، ومن الضروري بالتالي الخضوع لجلسات إعادة تأهيل وعلاج نفسي واجتماعي لخير المريض ومصلحته.

شاهد أيضاً

طرق التخلص من تشققات الاظافر

الأظافر أحد أهم أجزاء الجسم لدينا جميعآ بالتأكيد ، والأظافر لا يقتصر دورها على منح …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *