كيف تقللين من متاعب مرحلة الوحام

Beautiful pregnant woman relaxing on grass

تواجه المرأة العديد من المتاعب في بداية رحلة الحمل حيث تختلف المتاعب النفسية والصحية والعصبية خلال تلك الرحلة الشاقة التي تمر بها المرأة حتى تنتهي بالولادة وخروج الطفل إلى الحياة.

 ففي أول أربعة شهور من الحمل تعاني المرأة كثيرًا من فترة الوحام والتي يحدث خلالها الكثير من التغيرات في جسم المرأة كما انها تعاني من الكثير من الأمور الصحية خاصة التقيؤ المستمر والإعياء والتعب كما قد تعاني من الحساسية المفرطة في جسمها بالكامل.

تبدأ أعراض الحمل بالتدريج ولعل انقطاع الدورة الشهرية هو أهم العوامل التي تظهر كدليل عن حدوث الحمل، ثم تتوالي الأعراض بعد ذلك في الظهور والتي تبدأ بالغثيان والقيئ خاصة في الصباح وعند النهوض من النوم، كما تختلف الأعراض بين النساء في تلك الفترة فقد تشعر المرأة بتضخم في الثديين وثقلهما عن المعتاد، الشعور الدائم بالعتب والاجهاد والرغبة المستمرة في النوم لفترات طويلة.

قد تشعر المرأة بحكة وتنميل في الثديين خاصة عند الحلمات كما قد تزيد مرات التبول بالرغم من أن كمية البول قليلة، تلك الأعراض تختلف بين النساء فهي لا تحدث عند كل النساء ولكنها هي الأكثر شيوعًا، ولكن تكون مشكلة القئ المستمر هي الأكثر شيوعًا بين جميع النساء خاصة في فترة الوحم، وتختلف تلك الأعراض تمامًا عند النساء فمنهن من تشعر ببعض تلك الأعراض في أوقات مختلفة عن الأخرى ومنهن من لا تشعر بأى من الأعراض السابق ذكرها على الاطلاق.

في هذا المقال نقدم لكِ عدة طرق لتخفيف أعراض الوحام خلال فترة الحمل.

1- يمكن ان تشغلي نفسكِ عن التفكير الدائم بالحمل فيمكنكِ التنزه أو زيارة الأصدقاء أو الإنشغال بأى أمور أخرى غير الحمل مما يساعدكِ في نسيان ما تمرين به وذلك يساعد كثيرًا في تخفيف أعراض الحمل.

2- حاولي بقدر الإمكان عدم التفكير في القئ أو الغيان قبل أن يحدث لأن ذلك يشجع في حدوث القئ.

3- يمكن حل مشكلة القئ في الصباح بملازمة السرير لفترة خاصة بعد تناول الإفطار لمدة ربع ساعة على الأقل، فذلك يساعد في عدم تشنج العضلات الخاصة بالمعدة ومن هنا يمكن تجنب حدوث القئ.

4- يجب الحرص على أن تخلو الوجبة الصباحية أو الإفطار من المواد الدهنية، حيث يمكن تناول الطعام الخفيف أو شرب الحليب مع العسل أو تناول الكورن فلكس مع الفواكة الطازجة.

5- احرصي عى أن تكون معدتك مملوءة بالطعام خلال النهار حيث يمكن تناول وجبات خفيفة كل فترة قصيرة مما يجعل معدتكِ في حالة عمل مستمر وذلك يساعد في الوقاية من الغثيان والقيء، يمكنكِ أكل القليل من البسكويت مثلًا مع الحليب أو الكاكاو بين الوجبات فمثل تلك الوجبات الخفيفة تكون مفيدة للجسم كما أنها لا تحتوي على سعرات حرارية عالية ولا تضر بالجنين.

شاهد أيضاً

4

تنعيم الشعر بخلطة الزيت الساخن

يمكنك بكل سهولة صنع قناع الزيت الساخن لشعرك في المنزل بإستخدام عدد قليل من المكونات …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *