اهم وظائف فيتامين ب12

1

الفيتامين ب12، المعروف أيضاً بالسيانكوبلامين، كوبولامين و”فيتامين الطاقة”، يستخدم في صنع المكملات بدرجة كبيرة وينتمي إلى مجموعة الفيتامنيات ب ويحتاج إليه الجسم بكميات قليلة جداً.
بعكس الفيتامنيات ب الأخرى، يُخزّن الفيتامين ب12 في الجسم بكميات كبيرة، لا سيما في الكبد، إلى أن يحتاج إليه الجسم.
إذا توقف شخص عن تناول هذا الفيتامين، فمخزون الجسم من هذا الفيتامين يستغرق ما بين 3 و5 سنوات حتى ينفد.
يتوفر الفيتامين ب12 في جميع أنواع الفيتامنيات المتعددة تقريباً والمكملات لغذائية التي تشمل الفيتامين ب12، أو  الفيتامين ب12 مع عناصر غذائية مثل حمض الفوليك وغيره من الفيتامينات ب، متوفرة أيضاً. 
كما يتوفر الفيتامين ب12 بشكل حبوب تذوب تحت اللسان.
وظائفه
 
يحتاج الجسم إلى الكوبولامين لصنع كريات الدم الحمراء والحفاظ عليها وهو يثير الشهية، ويعزز النمو وإطلاق الطاقة.
    
غالباً ما يستخدم مع الأشخاص المتقدمين بالسن لمنحهم الطاقة ويساعد في تفادي تدهور القدرات الذهنية ويساعد في تسريع عملية التفكير.
كما يعتقد البعض أنه يساعد في شفاء العدوى ويؤمن الحماية من الحساسيات والسرطان كما يستخدم في استقلاب الدهون والبروتينات والكربوهيدرات.
مصادره الغذائية
 
يتوفر الفيتامين ب12 بشكل طبيعي في عدد من الأطعمة الحيوانية ويضاف إلى بعض أنواع الطعام المدعّمة. أما الأطعمة النباتية فلا تحتوي على الفيتامين ب12 إلا إذا كانت مدعّمة. 
يمكن الحصول على الجرعة الموصى بها يومياً من خلال تناول مجموعة متنوعة من الأطعمة، بما فيها:
  • الكبد 
  • البطلينوس 
  • الأسماك 
  • اللحم 
  • الدجاج 
  • البيض 
  • الحليب ومشتقاته 
  • ونجد بعض الأنواع مثل حبوب الفطور، الخميرة الغذائية وغيرها من منتجات الطعام مدعّمة بالفيتامين ب12. 
أعراض نقص الفيتامين
 
نجد الفيتامين ب12 في الأطعمة الحيوانية ويتم امتصاصه على الفور في الجزء الأخير من الأمعاء الدقيقة الذي يؤدي إلى الأمعاء الغليظة.
ولكن، لكي يتم امتصاصه، يجب أن يمتزج الفيتامين بعامل داخلي (intrinsic factor)، أي بروتين تنتجه المعدة؛ وبدون هذا العامل، ينتقل الفيتامين ب12 عبر الأمعاء ويخرج عبر البراز.
كون الفيتامين ب12 ضروري لتشكيل خلايا دم ناضجة، فنقص هذا الفيتامين يمكن أن يسبب فقر دم. يتّسم فقر الدم هذا بكريات دم حمراء كبيرة وكريات دم بيضاء مع نواة شاذة. 
يمكن أن يسبب نقص الفيتامين ب12 ضرراً عصبياً حتى عندما لا يصاب المرء بفقر دم، لا سيما لدى الأشخاص الذين تجاوزوا الستين.
الأسباب
 
يمكن أن يظهر نقص الفيتامين ب12 لدى الأشخاص الذين لا يستهكونه بكمية كبيرة أو كافية أو عندما لا يمتص الجسم  أو يخزن كمية كافية منه.
– استهلاك غير كاف: 
 يظهر نقص الفيتامين ب12 لدى الأشخاص الذين لا يتناولون المنتجات الحيوانية (أي النباتيين الذين لا يتناولون مشتقات الحليب حتى)، إلا إذا كانوا يتناولون المكملات. إذا كانت الأم النباتية ترضع طفلها، فهذا الطفل معرّض للإصابة بنقص الفيتامين ب12.
– امتصاص غير كاف: 
أكثر سبب شيوعاً لنقص الفيتامين ب12 هو امتصاص كمية غير كافية منه. يمكن أن تسبب الحالات التالية امتصاص غير كاف:  
  • نمو البكتيريا المفرط في جزء من الأمعاء الدقيقة.
  • خلل سوء امتصاص (أمراض الأمعاء الإلتهابية، داء بطني أو خلل يصيب البنكرياس).
  • عدوى شريطة السم.ك
  • الإيدز.
  • عملية جراحية تزيل جزء الأمعاء الدقيقة حيث يتم امتصاص الفيتامين ب12.
  • أدوية مثل مضادات الحموضة والمتفورمين (الذي يستخدم لعلاج السكري).
  • غياب العامل الداخلي.
  • تدني حموضة المعدة (وهو أمر شائع بين المسنين).
قد يكون امتصاص هذا الفيتامين غير كاف لدى المسنين بسبب تدني حموضة المعدة.
وتدني الحموضة يخفف قدرة الجسم على استخراج الفيتامين ب12 من البروتين الموجود في اللحوم.
إلا أن هؤلاء الأشخاص يمتصون الفيتامين ب12 الموجود في المكملات بشكل جيد.
– تخزين غير كاف: 
قد تتداخل اضطرابات الكبد مع تخزين هذا الفيتامين.
الأعراض
 
فقر الدم الناتج عن نقص الفيتامين ب12 يظهر تدريجياً، ما يسمح للجسم بالتكيّف معه بشكل ما. 
وبالتالي، قد تكون الأعراض خفيفة حتى عندما يكون فقر الدم حاداً. أعراض فقر الدم هي الشحوب، الضعف والتعب. 
إذا كان فقر الدم حاداً، فهو يسبب ضيق في النفس، دوخة، ونبضات قلب سريعة. وأحياناً، قد يتضخم الكبد والطحال.
الأشخاص الراشدين الصغار بالسن الذين يعانون من فقر الدم الوبيل (pernicious anemia) (نتيجة لغياب العامل الداخلي) يرجح أن يصابوا بسرطان المعدة وسرطان معدي معوي.
لدى الأشخاص الذين يعانون من ضرر عصبي، تتأثر القدمين أولاً وبشكل أكثر من الذراعين، كما يشعرون بالتنميل في القدمين واليدين أو يفقدون الإحساس في أطرافهم.
قد لا يتمكن الأشخاص من معرفة مكان ذراعيهما وساقيهما والشعور بالذبذبات. كما يلي ذلك ضعف في العضلات يتدرج بين الخفيف إلى المعتدل، ويمكن أن يفقد المرء ردود الفعل اللا إرادية.
يصبح المشي صعباً ومن الممكن أن يصبح الأشخاص مرتبكين ونزقين ومكتئبين بشكل خفيف. نقص الفيتامين ب12 المتقدم يمكن أن يؤدي إلى الهذيان، الارتياب ووظائف ذهنية مختلة، بما في ذلك العته.
التشخيص
 
عادة، يشتبه بالإصابة بنقص الفيتامين ب12 عندما تكشف فحوص الدم العادية كريات دم حمراء كبيرة. يشك الأطباء أحياناً عندما يظهر الناس أعراض الضرر العصبي النموذجية كالتنميل أو فقدان الإحساس. 
إذا تم الاشتباه بالنقص، يقاس معدل الفيتامين ب12 في الدم. عادة، يقيس الطبيب أيضاً مستوى الفولات في الدم لاستبعاد نقص الفولات الذي يمكن أن ينتج كريات دم حمراء كبيرة أيضاً.
يمكن إجراء تنظير داخلي (أي استخدام أنبوب مرن لفحص الأعضاء الداخلية) للبحث عن تلف الخلايا المعدية التي تنتج العامل الداخلي. 
الوقاية والعلاج
 
 بالنسبة إلى أطفال الأمهات النباتيات، البدء بمكملات الفيتامين ب12 فوراً بعد الولادة يساعد على تفادي النقص.
بالنسبة إلى الأشخاص المسنين الذين يعانون من هذا النقص، يمكنهم الاستفادة من تناول مكملات الفيتامين ب12 لأن  النقص ينتج عادة عن صعوبة امتصاص هذا الفيتامين من اللحوم؛ فيمكنهم عندها امتصاص الفيتامين بسهوله أكبر من اللحوم.
علاج نقص الفيتامين ب12 أو فقر الدم الوبيل يقضي بتناول جرعات عالية من الفيتامين ب12 بشكل حقن أو حبوب عبر الفم.
يشفى فقر الدم عادة خلال 6 أسابيع؛ وإنما الأعراض الحادة الناتجة عن ضرر عصبي- مثل العته والخرف لدى الأشخاص المتقدمين بالسن – قد لا يشفى.
أي شخص يحتسي الكحول يجدر به فحص مستوى الفيتامين ب12 أو إذا كان يتناول المسهلات أو مضادات الحموضة بانتظام.
الجرعة الزائدة
 
لا يوجد أدلة أو معلومات عن التسمم الناتج عن الفيتامين ب12 وإنما من الممكن أن يعاني الأشخاص الذين يحصلون على حقن الفيتامين ب12 من مشاكل جلدية إذا كانت الجرعة كبيرة، وإنما سيعودون إلى طبيعتهم السابقة لدى وقف الحقن.
تداخلات دوائية
 
قد يتداخل الفيتامين ب12 مع أدوية تتناولها، وفي بعض الحالات، يمكن لبعض الأدوية أن تخفف مستوى الفيتامين ب12 في الجسم.
من الأدوية التي يمكن أن تتداخل مع امتصاص الجسم أو استخدامه للفيتامين ب12:
  • كلورمفينيكول (كلورومستين)، وهو مضاد حيوي يستخدم لعلاج بعض أنواع العدوى والأمراض.
  • مثبطات مضخة البروتون مثل الأومبرازول (بريلوسك) ولانسوبرازول (بريفاسيد) التي تستخدم لعلاج الارتجاع الحمضي والقرحة الهضمية
  • حاصرات مستقبلات الهيستامين  H2 مثل سيميتدين (تغامت، فاموتدين (ببسيد) ورنيتيدين زنتاك) التي تستخدم لعلاج القرحة الهضمية
  • متفورمين، وهو دواء يستخدم لعلاج السكري.
أطلع طبيبك أو الصيدلاني أو أطباء آخرين عن المكملات الغذائية والأدوية التي تتناولها وبإمكانه أن يعرف إن كان المكمل الغذائي يمكن أن يتفاعل مع الأدوية التي يصفها لك أو مع الأدوية التي تتناولها بدون وصفة أو إذا كان من الممكن أن تتداخل الأدوية مع كيفية امتصاص جسمك للعناصر الغذائية استخدامها أو تفكيكها.
الجرعة الموصى بها يومياً
 
كمية الفيتامين ب12 التي تحتاج إليها تعتمد على سنك. الجرعات الموصى بها يومياً لكافة فئات العمر مدرجة أدناه بالميكروغرام (م.غ).
بحسب المراحل الحياتية الجرعة الموصى بها:
  • من الولادة وحتى 6 أشهر 0.4 ميكروغرام
  • الأطفال من سن الـ7 وحتى 12 شهر 0.5 ميكروغرام
  • الأطفال من سن العام وحتى 3 أعوام 0.9 ميكروغرام
  • الأطفال من سن الـ4 وحتى 8 أعوام 1.2 ميكروغرام
  • الأطفال من سن الـ9 وحتى 13 عام 1.8 ميكروغرام
  • المراهقون من سن الـ14 وحتى 18 عام   2.4 ميكروغرام
  • الراشدون 2.4 ميكروغرام
  • المراهقات والنساء الحوامل 2.6 ميكروغرام
  • المراهقات والنساء المرضعات 2.8 ميكروغرام

شاهد أيضاً

5

حقائق مدهشة عن فوائد شرب المياء

يحتاج  الجميع الماء ليعيش ،ولكن هل تعلم كل شئ عن هذا الماء الذي لا تستطيع …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *