7 طرق مبتكرة جديدة للتعامل مع الطفل العنيد

تعاني الكثير من الأسر من وجود طفل عنيد بين أفرادها مما يسبب الكثير من الإزعاج للوالدين بسبب صعوبة التعامل معه، وتختلف درجة العناد من طفل لآخر فقد تكون مرحلة مؤقتة وقد تكون صفة ثابته تلازم الطفل طوال حياته، ومن أهم الصفات التي يتميز بها الطفل العنيد ارادته القوية ولكنه يكون دائم الصراخ والغضب وعلى اتفه الأشياء، كما أنه يرفض الكثير من الأمور التي يطلبها منه والديه رغبة منه في تحقيق أكبر قدر من الإستقلالية والحرية لنفسه.

وهناك الكثير من المعتقدات الخاطئة عند أولياء الأمور في التعامل مع الطفل العنيد من أخطرها اللجوء للعنف في بعض الأحيان بدون إدراك الآثار السلبية الخطيرة التي يجنيها هذا التصرف على الأطفال، فقد يصل الأمر إلى لجوء الوالدين إلى استخدام العقوبات اللفظية أو البدنية مع الطفل العنيد ظنا منهم أن ذلك يساعد في حل المشكلة ويجعله يتخلى عن عناده المستمر.

لهذا فإنه لمن الضروري أن يعلم كلا الوالدين كيفية التعامل مع الطفل العنيد بإساليب صحيحة وحرصهم على اكتساب المهارات التي تساعدهم من التعامل معه والتخلص من تلك الأطباع السيئة في شخصية بدون آثار سلبية على شخصية الطفل.

نستعرض لكِ في هذا المقال بعض النصائح للتعامل بمثالية مع طفلكِ العنيد.

-الإحترام:

من الضروري أن يحترم الوالدين شخصية الطفل عن طريق تعاملهم معه مع ضرورة ترك المجال لإختيار الطفل وابداء رأيه في بعض الأمور مما يجعله يقدم العون وهو سعيد وراض بذلك، فليست الطاعة الدائمة والإنصياع التام من جانب الأطفال لوالدين من الأمور الجيدة ولكن على المدى الطويل تعتبر تلك السمات من أكثر العوامل التي تؤثر على شخصيته فيما بعد وتجعله عدم الشخصية ويحتاج دائمًا إلى من يفكر ويأخذ القرارات نيابه عنه.

-الذكاء:

في بعض الأحيان يحتاج الطفل إلى القليل من السيطرة والإلحاح على الأب والأم بإستمرار لتلبية ما يريده وتنفيذ أوامره مما يجعله يتصرف بغرابه شديدة ويبكي بإستمرار حتى يحصل على ما يريد وفي بعض الأحيان قد يلجئ الطفل لإيذاء نفسه لتحقيق ما يريد، وفي تلك الحالات لابد من التعامل معه بذكاء أكثر مع الحرص على التعامل بحزم ولكن بدون استخدام العنف لأن التدليل المستمر يجعله يزيد من هذه التصرفات ويتمادى في تكرارها كلما تطلب منه الأمر ذلك.

-الحرية:

يجب على الوالدين الحرص على طلب أوامر متناسبة مع الواقع الذي يعيشه الطفل حتى لا يلجئ إلى التصرف بعناد فمثلًا لا تطلبين من طلفلكِ ارتداء ملابس ثقيلة في جو دافئ فهو لن يسمع الكلام ويكون رد فعله هو العناد والرفض.

كما يجب أن يتعامل الوالدين مع الطفل بإعطائه مساحة أكبر من الحرية وعدم فرض وإملاء الأوامر عليه بإسمترار والتدخل في كل صغيرة وكبيرة من حياة الطفل ففي تلك الحالات يكون رد فعله هو العناد كرد طبيعي لتلك التصرفات .

شاهد أيضاً

00

كيف تحافظين على طفلك في فصل الشتاء

طرق فعالة للحفاظ على طفلك في الشتاء .. عند دخول فصل الشتاء تبدأ الأم تشعر …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *