اهمية الثوم في الحد من ترسبات الدهون 2016

2

كشفت دراسة طبية حديثة أجريت في معهد لوس أنجلوس لأبحاث الطب الحيوي أنَّ مكمّلات الثوم تساهم في هميةالمعروفة باسم “اللويحات” على جدران الشرايين، وهو ما يُساهم بشكل ملحوظ في الحدِّ من خطر الإصابة بالأزمات القلبية، وهو السبب الرئيسي للوفاة على مستوى العالم.

 

وقد شملت الدراسة 55 مريضاً، تتراوح أعمارهم ما بين 40 و75 عاماً، تناولوا في أثنائها 2400 ملليغرام من مستخلص الثوم (طويل العمر). وبيّنت النتائج أنَّ تناول هذه المكمّلات، لمدَّة عام كامل، ساهم في الحدِّ من الترسبات الدهنية على جدران الشرايين بنسبة 80% على الأقلّ، وهو ما أدّى بدوره إلى خفض خطر الإصابة بأمراض القلب والشرايين التاجية، وفقاً لـ”ديلي ميل” البريطانية.

يذكر أنَّ دراسة أمريكية سابقة كانت قد أظهرت أنَّ تناول مكمّلات الثوم يساهم في تأخير إصابة المخّ بالشيخوخة والأمراض المختلفة.

شاهد أيضاً

علاج التهاب الجيوب الأنفية بأكثر من طريقة

التهاب الجيوب الأنفية من الحالات الشائعة وخاصة في فصل الشتاء، وعند حدوث تقلبات في الجو. التعرض لتيارات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *