الكركم واهم فوائده الطبية 2016

8

العائلة : الفصيلة الزنجبيلية
يعرف باسم : هرد ، كركب
الجزء المستخدم : الجذمورات ( الريزومات) ، الجذور

الكركم نبات عشبي عسقولي جذوره معمرة وسوقه حوليه وهو من الفصيلة الزنجبيلية علما ان بعض المصنفين ‏اعتبروه من الفصيلة الحماماويه وهو ينبت بكثرة في بلاد الهند الشرقيه

يحتوي الكركم على مادة ملونه صفراء تشبة الراتينج وزيتا طيارا كثير الحرافه ودقيقاً وبعض الصمغ وبعض ‏كلوريدات الكلس وقد وصفته الكتب الطبيه القديمه لتقويه البصر وفتح السدد وخاصه في الكبد وعلاج ‏التنميل والخدر وتخفيف القروح ‏

فضلا عن كون الكركم مضادا قويا للأكسدة وللفيروسات وللالتهابات وللسرطان ويتمتع‎ ‎بخصائص خافضة ‏للكولسترول, يَنصح العلماء به لعلاج مرضى التهاب الكبد الوبائي سي‎. ‎

فقد أظهرت الدراسات أن الكركم أكثر فعالية من خلاصة الشاي الأخضر في تثبيط‎ ‎التلف الفيروسي لخلايا ‏الكبد, وذلك بعد أن ثبتت قدرته على تحفيز الانتحار الذاتي‎ ‎المبرمج للخلايا السرطانية‎. ‎


وتوصل الباحثون بعد دراسة العناصر الطبيعية‎ ‎التي تشجع الانتحار الذاتي للخلايا الخبيثة وتطويرها كجيل ‏جديد من أدوية السرطان‎ ‎مثل السيلينيوم وفيتامين (أ) والشاي الأخضر وفيتامين ( د3), إلى أن مادة ‏‏”كركيومين‎” -‎وهي خلاصة مضادة للأكسدة مستخلصة من بهار الكركم ذو الخصائص الصحية المتميزة- هي‏‎ ‎الأكثر فعالية إذ أظهرت قدرة فريدة على تقليص الخلايا وتكسير المادة الوراثية “دي‎ ‎إن إيه” وإعاقة برمجة ‏الإشارات الخلوية, وهذه المظاهر جميعها تشير إلى عملية‎ ‎الانتحار الذاتي‎.‎

ويرى الباحثون في الدراسة التي نشرتها مجلة “التغذية‎ ‎والسرطان” أن على مرضى السرطان أن يتعاطوا ما ‏بين 2000 و4000 مليغرام يوميا من‏‎ ‎خلاصة كركيومين مع وجبة غنية بالمغذيات, حيث تعمل هذه المادة ‏على تجديد وظائف الكبد‎ ‎وحمايته من الأمراض التي تصيبه‎.‎

‏ ‏
يستخدم الكركم على نطاق واسع في الهند وآسيا لعلاج القرحة ويقولون إن الكركم نعمة من الله على الفقراء ‏فهو علاج القرحة عند الفقراء وبعد دراسات عملت في تايلندا وجد أن أخذ كسبولات محضرة من الكركم ‏تحتوي على 250 مليجم بمعدل كبسولة ثلاث مرات يومياً تشفي القرحة ويقال إن الأدوية المشيدة لعلاج ‏القرحة كان سعرها ثمانية أضعاف سعر كبسولات الكركم ولذلك يقال استخدم الكركم حتي لو كنت غنياً.

شاهد أيضاً

طرق التخلص من تشققات الاظافر

الأظافر أحد أهم أجزاء الجسم لدينا جميعآ بالتأكيد ، والأظافر لا يقتصر دورها على منح …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *