اسرار تنمية ذكاء الطفل 2016

لقد تم عمل الكثير من البحوث علي العديد من الآباء والامهات ، وذلك لكي يتوصلوا الي ما يمكن القيام به لانشاء طفل متوازن عاطفيا واكثر ذكاءا ، علي الرغم من ان ذكاء الطفل يتحدد وراثيا ، وتظهر الابحاث ان الاباء والامهات لهم دور فعال في تنمية ذكاء الطفل ورفع او خفض مستوي الفكر لدي اطفالهم .

وهذه الرحلة بالتأكيد تبدأ من مرحلة الحمل ، وهناك العديد من العوامل التي تساعدك في تنمية ذكاء طفلك ، فالمسألة لا تحتاج الي عبقرية لتحقيقها ، فمع القليل من الحب والمرح من السهل تشجيع طفلك علي ذلك .

taylorbartramdippic

وتلك بعض الوسائل التي تساعدك علي تنمية ذكاء طفلك :

1- الترابط مع طفلك :

الطريق الي الوصول الي مخ طفلك هو الاحساس بالامان ، فاذا لم يشعر طفلك بالامان لن يمكنك الترابط معه فيجب ان تعرفي قوانين دماغ طفلك لانشاء شعور بالامان معه وهذا بالطبع نوع من التواصل والترابط .

من احد العوامل الاخري التي تساعدك علي الترابط مع طفلك هو الاتصال الجسدي او وضع وجهك في وجهه يساعد هذا الاتصال بدون شك علي الشعور بالامان فيمكنك تدليك طفلك او التحدث معه عن قرب لتطمئنيه .

ولكن خلق الشعور بالامان يحتاج بيئة تساعد عليه وتدعمه فيكون صعبا عندما تكون الام الجديدة تقاتل مع طفلها الذي يكون سبب رئيسي في حرمانها من النوم او سبب في عزلتها الاجتماعية ، ستتفاجئين ايتها الام بهذه الواجبات الجديدة التي ستجدينها غريبة عليكي ولكن علاقتك القوية بشريك حياتك ( الاب ) هي واحدة من افضل الطرق علي الاطلاق لجعل طفلك يشعر بالامان لان كلاكما سوف تقدمون الدعم والمساندة لحدوث ذلك .

ولذلك يفضل تدوين الاعمال التي يجب عليكي انجازها والتوصل الي اتفاق مع زوجك حول كيفية تقسيمها وكوني داعمة دائما له في لحظات ما يكون مشحون عاطفيا ، فاذا كان لديكي اي خلاف مع زوجك وحدث امام طفلك فلا تقلقي ولكن حاولي ان تستعيدي الشعور بالامان مع طفلك سريعا ، وذلك لان الاطفال لا يفهمون الكلمات ولكنهم يتأثرون كثيرا بالعواطف التي تظهر امامهم من الام والاب .

2- اروي يومك الي الطفل :

يوصي خبراء الاطفال بان تتحدثي إلى طفلك كثيرا، فيقال ان كلما سمع طفلك انماط اللغة كلما كان تعلم اللغة بالنسبة له اسهل ، بالرغم من اننا لن نشارك عادة كل فكر نفكره بصوت عال، ولكن كلما ارتفع صوتك بالمعلومات فان ذلك يعزز فعلا القدرات العقلية لدي طفلك .

وهذا الامر يتوقف علي حسب العمر ففي عمر الثلاث سنوات ، الاطفال في مثل هذا العمر تتحدث اكثر من الاطفال الاصغر سنا ، فنجد انهم عندما يصلون لسن المدرسة الابتدائي يكون لديهم قراءة اقوي بكثير حتي في الهجاء ومهارات الكتابة يكون مميز .

ولكن يظل التساؤل حول كيف يمكن زرع البذور لمثل هذا التطور اللغوي القوي ؟
هناك ثلاثة مفاتيح لفعل ذلك :

كم هي عدد الكلمات التي تدخل في مخ الطفل ، وثاني مفتاح هو تنوع وتعقيد الكلمات وثالثهم هو الطريقة التي يقول بها الطفل هذه الكلمات .

ومن خلال يومك ، ستجدين بطبيعة الحال انكي تستخدمي كل انواع الكلمات ، وليست فقط اي كلمات فدائما استخدمي كلمات مفيدة وتعليمية مثل “السيارة حمراء” .

كما ان نبرة صوتك مهمة ايضا ، فالغناء له فاعلية مع الاطفال ، واستخدام حروف العلة في الكلمات قد يكون مفيد جدا للطفل فهو وسيلة ممتازة لمساعدة مخ الطفل لتعلم اللغة لان حروف العلة دائما ما تبدو واضحة ، وهذا الوضوح يساعد الرضع في فصل الاصوات وتقسيمه الي فئات وتقليد ما هو ذات درجة عالية لانه يكون اسهل .

3- استثمري وقت المواجهة :

هذه النظرات التي تنظريها الي طفلك والتي تستمتعين بها انتي كأم تقوم بتعزيز نمو مخ طفلك ، فقد اظهرت الابحاث ان الاطفال الرضع تبدأ في فهم تعابير وجه والديهم وذلك قبل 3 او 4 اشهر من عمرهم ، ولا يتوقف الامر عند هذا الحد فقط وانما قبل حوالي 5 اشهر يمكن لطفلك ان يستوعب كم العواطف الموجودة علي وجه شخص غير مألوف بالنسبة له ، ومن سن 7 الي 9 اشهر يستطيع الطفل وقتها ان يفهم وجوه الحيوانات كالقطط والكلاب .

نستنتج من كل هذا ان العاطفة هي واحدة من الطرق الاولى التي قد يستخدمها الاطفال الرضع للتواصل معنا، فالقدرة على قراءة تعبيرات الوجه هي العامل الاساسي لكسب مهارات التواصل غير اللفظي وجعلها قوية .

لا يمكنك ايضا ان تبقي وجها الي وجه مع طفلك طوال الوقت ، فيجل ان تعطيه وقتا وحده ومشاهدة العلامات من بعيد ، وذلك لان مخ الطفل بحاجة الي فواصل ولا تجبريه ابدا علي النظر اليكي عندما يكون يريد النظر بعيدا ويجب اعطاءه فرصة ولو بضع دقائق .

4- تقليل وقت تقييد الطفل :

الكثير من الاطفال يقضون وقتا طويلا في ما يسمي بعربات الاطفال ومقاعد السيارات، اوما شابه ذلك – اي شيء يقيد حركة طفلك ،  فالاطفال يقضون ساعات في مقاعد سياراتكم كل يوم، حتى عندما لا نكون في السيارة ، فنجد ان الام تختار ان تُجلس الطفل في شئ محكوم لضمان سلامته ، ولكن هذا بالفعل مفهوم خاطئ للغاية .

انتي الان ايتها الام تتسائلين لماذا هو خطأ ؟ يرجع السبب لان الاطفال يجب ان تكون قادرة على الاستجابة للمنبهات المحيطة بحرية من حولهم ، وللقيام بذلك ، فإنها تحتاج إلى ان تكون قادرة على التحرك بحرية ، والنظر إلى الامام، إلى الجنب، والي اي شئ يكون ورائها باختصار الاطفال في حاجة دائمة الي اتباع اشارات من عيونهم واذانهم فهي بمثابة اشارات تنبيهية لهم .

وهذه بالفعل تكون المرحلة الاولى من تطوير نظام انتباه طفلك، فذلك يمهد الطريق لقدرة اقوى في وقت لاحق وهي التركيز .

5- الاشارة باصبعك :

تظهرالعديد من الابحاث ان الاطفال يتعلمون اللغة بشكل اسرع بكثير اذا قمن بالاشارة علي كائن او شئ حينما تقول اسمه المكون من كلمة او اكثر ، في البداية سوف تجدي طفلك ينظر إليكي عند الإشارة باصبعك ، فقبل حوالي عمر 9 اشهر، معظم الاطفال تبدأ بمتابعة توجيه الاصابع الخاصة بكي ، ويلاحظ ما الشئ الذي تحاولين لفت نظره اليه .

وفي حوالي عمر 9 او 10 اشهرالاطفال تبدأ بجلب الاشياء اليكي ، وفي الواقع وجود هذا التفاعل المشترك بينكما  يسمى الاهتمام المشترك وهذا  يعني ان طفلك يستطيع  تطوير القدرة على التواصل معكي بخصوص اي شيء (او اي شخص) .

ويبقي السؤال هنا ، ماذا يمكن للوالدين القيام به لبناء هذه المهارة ؟ يمكنك بالفعل تنمية هذه المهارة عن طريق الاستمرار في الإشارة للكثير من الامور والتحدث عنها ، اعرف جيدا ان طفلك قد لا يفهم الكلمات كما تقولينها ولكن مع الاتصال المستمر بينكما يصبح قدرته علي فهم الاشياء اكثر نضجا وتعقيدا من ذي قبل .

فعلي سبيل المثال يمكنك التوجه الي حديقة الحيوان حيث يمكنك ان توجهي اهتمامك علي حيوان معين مثل الدب مثلا ، فتوصفينه وتتحدثي عنه كثيرا فانتي بذلك تقومين بتعزيز قدرة ومهارات كثيرة داخل الطفل مثل المعرفة وتطور اللغة الاجتماعية بينه وبين الاشخاص .

شاهد أيضاً

00

كيف تحافظين على طفلك في فصل الشتاء

طرق فعالة للحفاظ على طفلك في الشتاء .. عند دخول فصل الشتاء تبدأ الأم تشعر …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *