كيفية العناية بالطفل حديثي الولادة

05

 

 

يحتاج الطفل من اليوم الأول لولادته إلى عناية خاصة والاهتمام بكل ما يتعلق بنظافته لحمايته من العديد من الأمراض.

 

وهناك عدة نصائح يجب أخذها بعين الاعتبار للحفاظ على نظافة الطفل:

 

الإستحمام:

 

ليس بالضرورة أن يأخذ الطفل حمام يومياً وخاصة في فصل الشتاء لتجنب نزلات البرد، وبدلاً عن ذلك يجب مسح فم الطفل ووجه بعد كل مرة رضاعة، وتغيير حفاضته بصفة مستمرة، ومسح يده عدة مرات على مدار اليوم.

 

والإفراط في الاستحمام قد يتسبب في جفاف الجلد، ويمكنكِ مسح جلد الطفل يومياً منذ ولادته وحتى سقوط السرة  باستخدام قطعة من القماش النظيف المبللة بالماء الدافئ، بعد سقوط السرة يمكن إعطاء الطفل حمام في حوض الاستحمام الخاص به ويراعى ملأ ثلث الحوض تقريباً بالماء الدافئ وليس الساخن ويجب اختبار الماء أولاً قبل وضع الطفل ويفضل وضع منشفة في قاع الحوض حتى لا ينزلق الطفل مع وضع يدك خلف ظهره دائماً لحمايته ولتشعريه بالأمان. يجب استخدام الصابون المخصص للأطفال وعدم استخدام الصابون العادي حتى لا يتهيج جلد الطفل.

 

نظافة الشعر:

 

يغسل شعر الطفل أولاً باستخدام شامبو مخصص للأطفال حتى لا تتهيج أغشية العين، ويفضل عدم الإكثار من الشامبو حتى لا يتسبب في جفاف الشعر. من الشائع تقشر فروة الرأس في الأطفال حديثي الولادة لذا يمكنكِ استخدام زيت الأطفال في تدليك فروة الرأس بعد غسيلها.

 

يمشط شعر الطفل باستخدام فرشاة ناعمة مخصصة للأطفال لحماية رأسه من الخدش.

 

نظافة الوجه:

 

بعد غسل الشعر يغسل وجه الطفل بالماء فقط وقد تلاحظين بعض البثور الحمراء لا داعي للقلق هذه البثور طبيعية في الأسابيع الأولى بعد الولادة.

 

نظافة الأذن:

 

تأكدي من تنظيف المنطقة خلف الأذن لأنها معرضه للتلوث بسبب اللبن المتساقط ولا داعي لتنظيف الأذن من الداخل إلا بعد مرور شهر على الأقل من الولادة وتنظف باستخدام أعواد الأذن الطبية مع الحرص على عدم إدخالها بشدة وتنظيف الأذن خارجياً.

 

نظافة الأنف:

 

وجود المخاط في أنف الطفل أمر طبيعي ولكن قد يزاد في بعض الأحيان، في هذه الحالة يستخدم شفاط المخاط واحرصي دائماً على تنظيف أنف الطفل يومياً بأعواد الأذن المبللة لعدم تراكم المخاط وحتى يستطيع التنفس بحرية.

 

نظافة العين:

 

اغسلي عين الطفل بالماء فقط يومياً وقد يتسبب هذا في شعور الطفل بالانزعاج لذا يمكنكِ مسح عين الطفل بقطعة من القماش الناعمة والنظيفة بعد بلّها بقليل من الماء.

 

نظافة الرقبة:

 

تغسل رقبة الطفل جيداً ويجب الحرص على نظافتها حتى لا تتعرض للالتهاب حيث يتساقط عليها اللبن أحياناً لذا يجب الحرص على نظافتها وتجفيفها جيداً ويفضل استخدام القليل من بودرة التلك لحمايتها من الالتهاب.

 

نظافة الأعضاء التناسلية:

 

يجب الاهتمام بصورة خاصة بنظافة الأعضاء التناسلية وخاصة في الفتيات حتى لا تتسبب في الإصابة ببكتيريا. باستخدام قطعة من القطن المبلل بالماء الدافئ أو زيت الأطفال امسحي الأعضاء التناسلية برفق.

 

اليدين والقدمين:

 

يجب تنظيف أيدي الطفل وقدميه بصفة مستمرة وتقص أظافر اليدين والقدمين بمقص خاص للأطفال كلما نمت حتى لا تتجمع الأتربة تحتها.

 

نظافة الفم والأسنان:

 

ينظف الفم قبل التسنين عند الطفل الرضيع بإعطائه قليلاً من الماء السابق غليه بعد كل رضعه لغسل بقايا اللبن.

 

 

 

احرصي دائما على نظافة الطفل لحمايته من العديد من الأمراض والحفاظ على صحته.

شاهد أيضاً

سبب اضطرابات النوم عند الاطفال

قالت الرابطة الألمانية لأطباء الأطفال والمراهقين إن صعوبات النوم تهاجم الأطفال المصابين باضطراب نقص الانتباه …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.