اهمية الفلاتر للسيارات

أهمية الفلاتر بالنسبة إلى السيارة

لمرشحات محرك السيارة (الفلاتر) Filters أهمية كبيرة في الحفاظ علي المحرك وتمديد عمر خدمته بصورة جيدة.

ومرشح السيارة (الفلتر) بصفة عامة هو أداة يتم وضعها في أماكن محددة من جسم المحرك تقوم بتصفية وتنقية مجموعة الموائع وتعني (السوائل والغازات) الداخلة الي المحرك لتأدية غرض محدد ووظيفة مهمة لازمة لتشغيله والحفاظ علي سلامته.
ومرشحات السيارة عدة أنواع تختلف باختلاف النوع والشكل والوظيفة. ومن ثم التركيب ومنها:

1 مرشح الزيت (فلتر الزيت.. Oil Filter)
255586
2 مرشح الوقود (فلتر الوقود.. Fuel FIlter)
255587
3 مرشح الهواء (فلتر الهواء.. Air Filter)
255588

4 كما يوجد نوع اخر من المرشحات غير انه لا يرتبط بالمحرك وانما بمجموعة التروس (الفتيس) وذلك في حالة السيارات المزودة بنظام مجموعة التروس الاتوماتيك وهو مرشح زيت الاتوماتيك A/t Oil FIlter
255589

مرشح الزيت.. (فلتر الزيت)

255590

تحتوي غالبية المحركات حديثة التصميم علي ذلك النوع من الفلاتر المسمي فلتر التدفق الكامل (Full Flow oil filter) وفي هذا النوع الشائع يتم تدفق كل زيت المحرك المندفع من مضخة الزيت (طلمبة الزيت) الي الفلتر ليتم تنقيته وتصفيته من الشوائب العالقة به قبل ان يصل الزيت الي اجزاء المحرك المختلفة ليقوم بعمليتين (التزييت والتبريد) الهامتين.

تصنيع فلتر الزيت:
تصنع فلاتر الزيت من انواع خاصة من الورق او انسجة القماش ليكون لها القدرة علي حجز الجزيئات العالقة بالزيت من اتربة ورواسب وذرات كربونية وغيرها. فلا تسمح لها بالمرور مع الزيت المتدفق وبذلك تتم عملية تصفية وتنقية ليندفع الي اجزاء المحرك في حالة مائعة سليمة فلا يضرها أو يخدشها.
وفي الغالب يكون فلتر الزيت جزءا منفصلا يتم ربطه بالمحرك من الخارج بسهولة بنظام القلاووظ … وحتي تسهل عملية فكه واستبداله ضمن عمليات الصيانة الدورية التي تتم علي فترات محددة للسيارة ضمن ما يسمي (الصيانة الوقائية).

العمر الافتراضي لفلتر الزيت:
باستمرار فلتر زيت المحرك في الاستخدام لعدة شهور او عدة الاف من الكيلومترات التي تقطعها السيارة.. فان مسامية اجزائه الداخلية تقل بمرور الوقت وذلك من تأثير تراكم الذرات والجزئيات والعوالق والرواسب المختلفة.. الامر الذي تقل فيه كفاءة اداء الفلتر مع الوقت مما يحتم عملية استبداله باخر جديد ويفضل ان يراعي دائما تغيير زيت المحرك هو الاخر مع عملية تغيير الفلتر وحتي لا يستخدم الفلتر الجديد مع الزيت المستعمل الذي يحتوي علي العديد من الرواسب مما يقلل من كفاءة الفلتر نفسه..
وبصفة عامة فان العمر الافتراضي التقريبي لفلتر الزيت الاصلي غير المقلد وغير الخاضع لعمليات الغش التجاري هو في حدود ستة شهور او ما يوازي (00010 عشرة آلاف من الكيلومترات).. ويزيد او ينقص هذا العمر طبقا لظروف استخدام السيارة من خدمة شاقة او غير شاقة وكذلك ظروف البيئة التي تستخدم فيها..
ويجب هنا الاشارة الي خطورة الانسداد الكامل لمسامية فلتر الزيت حيث ان هذا الامر يتسبب في الاضرار بشكل نهائي علي المحرك وسلامته وعمره.. لذا ننصح بضرورة اتباع تعليمات الصيانة الدورية والتقيد بعمليات تغيير الفلاتر والزيوت بانتظام في المواعيد المحددة بجداول الصيانة بالسيارة.

كما انه يجب التنويه انه في حالة الانسداد الجزئي لفلتر الزيت فان معني ذلك انه سيصل الزيت بكميات قليلة تقل عن المعدل اللازم لاجراء العمليات التالية لاجزاء محرك السيارة.

1 عملية التزييت بين الاجزاء المتحركة بسرعة كبيرة لتقليل قوي واجهادات الاحتكاك (Lubri catioh)

2 عملية التبريد وتكون لأجزاء المحرك المختلفة التي ترتفع درجات حرارتها بشدة نتيجة عمليات الاحتكاك والأحتراق أما في حالة الإنسداد الكلي لمسام فلتر الزيت.. فإن (Cooling) الزيت لن يصل أبدا ومعني هذا تلف المحرك بصورة كاملة.

الصمام التبادلي بفلترالزيت.. (By Pass Valve)

وللتغلب علي هذه المشكلة حيث يتصادف وجود العديد من مالكي السيارات أو قائديها ممن لايملكون الوعي الصياني اللازم لقيامهم بعمليات الصيانة الدورية في مواعيدها المقررة..
فقد اهتدي مصممو محركات السيارات إلي فكرة إدخال صمام تبادلي (By Pass Valve) يقوم بتغيير مسار زيت المحرك في حالة إنسداد فلتر الزيت وذلك في مسار مباشر يسمح بمرور الزيت كله إلي المحرك دون المرور علي فلتر الزيت الذي أصبح مسدودا وفي حالة تعطيل كاملة.

وتستند فكرة تصميم هذا الصمام التبادلي الذي يكون إما:

1 ضمن الأجزاء الداخلية لفلتر الزيت الأساسي.

2 يكون منفصلا وقائما بذاته ويتم تركيبه علي جسم المحرك وعادة يتم تركيب هذا النوع في السيارات التجارية والشاحنات العملاقة التي تستخدم وقود الديزل (السولار في محركاتها) وذلك عن طريق الحقن بالرشاشات.
الصمام التبادلي داخل الفلتر الأساسي

فحينما ينخفض ضغط زيت المحرك إلي الحد الذي ينذر بأن هناك انسدادا كاملا أو شبه كامل لمسام فلتر الزيت هذا الضغط يكون في حدود (5 لـ 15) رطل لكل بوصة مربعة في نظام الوحدات الانجليزية (PSi)

فإن هذا الصمام يفتح تلقائيا ليحول كمسار زيت المحرك بالكامل بعيدا عن مسام الفلتر المسدودة وبذلك يتدفق الزيت بكامله الي المحرك ليقوم بعمليتي التزييت والتبريد غير أنه علينا أن نتذكر أن هذا الزيت الذي مر لم تتم عملية تنقيته وتصفيته وتنقية مما به من شوائب الأمر الذي سوف يؤثر بصورة سلبية علي اجزاء المحرك ويخدشها ويقلل من عمر المحرك الافتراضي.

لكن علي أية حال فهو أخف الضررين..

وللتغلب علي هذه الصعوبة. فقد تم تصميم فلتر تبادلي منفصل يقوم بالعملين معا في آن واحد. أي تحويل مسار الزيت بالإضافة الي تنقية وتصفية جزئية للزيت وذلك بعيدا تماما عن الفلتر الأساسي المسدود

شاهد أيضاً

صور سيارة شيفروليه ماليبو ال تي زد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *