اهمية النوم للرضيع

4

ثبتت دراسة علمية ونفسية أهمية نوم الرضع بجوار أمهاتهم ، بعد الولادة في الشهور الأولى من عمر الطفل ، وذلك لسلامة تكوين أدمغتهم وصحة قلوبهم ، ونموهم النفسي السليم.

وتؤكد الدراسة أن الأطفال بحاجة لأن يناموا إلى جانب الأم حتى سن الثالثة على الأقل، وأوضحت الدراسة أن الأطفال الذين ناموا وحدهم بعيدا عن أمهاتهم أو في حجرات منفصلة تعرضت قلوبهم للإجهاد أكثر ثلاث مرات ، من الذين ناموا في أحضان أمهاتهم .

كما أن نوم الطفل وحيداً في سريره يجعل ساعات نومه أقل، ويُجهد قلبه أكثر، ويشعره بالوحدة والخوف حيثً يتعرف على العالم من خلال أمه (حضنها ورائحة العرق الخاصة بها ، وصوتها ودقات قلبها).

أوضحت الدراسة كذلك أن نوم الأطفال وحدهم (منفصلين عن أمهاتهم ) يجعل الرابط والتواصل مع الأمهات أصعب، ويضر بنمو أدمغتهم، ما يؤدي إلي إنتهاجهم سلوكا سيئا خلال نموهم، وزيادة العصبية والتوتر لديهم خلال السنوات الأولى من العمر ، نظرا لشعورهم بالحرمان ، وحاجتهم للحب والإحتضان .

خوف الأم مبالغ فيه

قد تتخوف الأم من نوم الطفل بجوارها ، حتى لايختنق أو يعاني من الموت المفاجيء في المهد ، أو تنقلب الأم على الطفل ، فيموت خنقا ، لكن أثبتت الدراسة أن موت الطفل ليس بسبب وجود الأم بجوار الطفل ، لكنه بسبب التدخين بجوار الأطفال ، ووجود وسائد (كبيرة الحجم ) بجوار الطفل ، أو وجود ألعاب خطيرة تحتوي على مواد كيماوية أو شعر بجوار الرضيع ، أو وجود الدخان السام في محيط نوم الطفل.

التوصيات

يؤكد العلماء والباحثون على أنه ينبغي من أجل نمو أمثل وصحي للمواليد أن يناموا في أحضان أمهاتهم في الشهور الأولى بعد الولادة على الأقل، كما أضاف أيضا ضرورة أن ينام المواليد إلى جانب الأمهات إلى عمر الثالثة، أو حتى الرابعة.

الحضن يعطي الأمان ويزيل التوتر ، ويجعل نمو دماغ الجنين وقلبه سليما ، وكذلك سلامة النمو النفسي للصغير.

شاهد أيضاً

سبب اضطرابات النوم عند الاطفال

قالت الرابطة الألمانية لأطباء الأطفال والمراهقين إن صعوبات النوم تهاجم الأطفال المصابين باضطراب نقص الانتباه …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.