اسباب وعلاج الغيرة بين الاطفال

344791


الغيرة هي حالة انفعالية مركبة من حب التملك ، وشعور الغضب بسبب وجود عائق ، مصحوبة بتغيرات فسيولوجية داخلية وخارجية يشعر بها الطفل عادة عند فقدان الامتيازات التي كان يحصل عليها ؛ كظهور مولود جديد في الأسرة ، أو نجاح طفل آخر في المدرسة في حين كان حظه الفشل والإخفاق . 

إلى أن الطفل يرفض الإفصاح عن هذه المشاعر ، أو الاعتراف بها ويحاول إخفاءها ؛ لأن الإظهار أو الإفصاح عنها يزيد من شعوره بالمهانة والتقصير .


وقد تتبع الغيرة سلوكيات غير محببة ، تبعث على التذمر والغضب ، أو تؤدي إلى مشاكل عصبية أو نفسية .


أسباب الغيرة لدى الأطفال :


– شعور الطفل بالنقص ومروره بمواقف محبطة ، كنقص الجمال أو الحاجات الاقتصادية من ملابس ونحوه ، ومرور الطفل بمواقف محبطة ، أو فشلة المتكرر ، ويزداد هذا الشعور بسوء معاملة الوالدين وقسوتهم معه والسخرية لفشله .


– أنانيته التي تجعله راغباً في حيازة أكبر قدر من عناية الوالدين .



– قدوم طفل جديد للأسرة .


– ظروف الأسرة الاقتصادية ، فبعض الأسر دخلها الاقتصادي منخفض ، أو شديدة البخل على أبنائها مقارنة بالأسر الأخرى ، فتنمو بذور الغيرة في نفس الطفل ؛ نتيجة عدم حصوله على ما يريد من أسرته .


– المفاضلة بين الأبناء ؛ فبعض الأسر تُفَضِّل الذكور على الإناث ، أو عندما يُفَضّل الصغير على الكبير ، وهكذا تنمو الغيرة بين الأبناء .


– كثرة المديح للإخوة أو الأصدقاء أمام الطفل ، وإظهار محاسنهم أمامه .


نصائح لعلاج الغيرة عند الطفل :


– ازرعِي فيه ثقته بنفسه وشجعيه على النجاح ، وأكدي له أنه عندما يفشل في عمل ما سينجح في عمل آخر .


– تجنبي عقابه أو مقارنته بأصدقائه أو إخوته وإظهار نواحي ضعفه وعجزه ، فالمقارنة تصنع الغيرة بين الإخوة والأصدقاء ، وإبعاده عن مواقف المنافسات غير العادلة .


– علمي الطفل بلغة سهلة أن هناك فروقاً فردية بين الناس ، ونضرب له الأمثلة على ذلك .


– ازرعي فيه حب المنافسة الشريفة ، وأن الفشل ليس هو نهاية المطاف ، بل إن الفشل قد يقود إلى النجاح .


– شجعيه على أن يعبر عن انفعالاته بشكل متزن .


– أشعريه بأنه مقبول بما فيه لدى الأسرة ، وأن تفوق الآخرين لا يعني أن ذلك سيقلل من حب الأسرة له ، أو تزلزل مكانته .


– إذا قدم للأسرة مولود جديد ، ولاحظت غيرة ابنك منه فلا تكفيه أو تزجريه ، بل دعيه يساعدك في العناية بالطفل في أمور هي في حدود طاقته ، وأثني عليه ، وأشعريه بالمسؤولية ، وراقبيه عن بعد دون أن يشعر ، ولا تظهري اهتمامك بالطفل الجديد ، وهو يرى ، ولا تدعيه يشعر بأن هذا الطفل قد أخذ حبه منك ، وكوني دائماً يقظة لسلوك الطفل ، وصححي خطأه بلطف ولباقة .


– عوديه منذ الصغر على تجنب الأنانية والفردية والتمركز حول الذات ، وأن له حقوقاً وعليه واجبات ، ونوضح له السلوك الصحيح .


– إدماج الطفل في جماعات نشاط وفرق رياضية .

شاهد أيضاً

سبب اضطرابات النوم عند الاطفال

قالت الرابطة الألمانية لأطباء الأطفال والمراهقين إن صعوبات النوم تهاجم الأطفال المصابين باضطراب نقص الانتباه …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.