كيفية التعامل مع الزوج المهمل

من المهم أن نتذكر أن الأهداف الرئيسية من الزواج يجب أن تكون السلام والسعادة والاستقرار والمشاركة، ولكن أحياناً تنكسر تلك الأهدافز أو أحدها، ولعل أحد أكثر الخلافات التي تنشأ بين الزوجين إهمال طرف لواجباته الزوجية وتحمله المسؤولية والمشاركة في الحياة الأسرية بشكل مؤثر وفعال، ما يؤثر على سير الروابط بين الزوجين، فيرى أحد الأطراف أنه يتحمل كامل العبء.
وتعاني العديد من السيدات في مجتمعنا العربي من هروب أزواجهن من تحمل المسؤولية والإهمال في واجباتهم الأسرية والزوجية،” الأخصائية النفسية في مستشفى الملك خالد الجامعي أمل العنزي تلقي الضوء على أساليب التعامل مع الزوج المهمل والدواعي والأسباب المؤدية إلى ذلك.

تحديد المشكلة وكيفية التعامل معها: إذا كان الزوج مثلاً لا يهتم باحتياجات المنزل أو مقصراً، هنا يكون لديه نقص في الشعور بالمسؤولية، فلابد أن تنتبه الزوجة لهذه المشكلة منذ البداية، حيث أنها تحاول قدر المستطاع أن توكل له مهامه ولا تسعى للقيام بها، فقد يروق لها في البداية القيام بالمهام وتستمتع بشعور المسؤولية، ولكن سوف تزيد عليها الأعباء لاحقاً بعد الإنجاب وزيادة المسؤوليات.

لذلك يجب أن تنتبه الزوجة لهذه النقطة منذ البداية، فتحدد المهام لكل واحد منهما والمسؤوليات والواجبات كالتالي:

1- إخبار زوجها بنواقص المنزل واحتياجاته.
2- توثيق هذه الاحتياجات في ورقة صغيرة تعطيها له.
3- لا تكرر عليه الطلبات، بل تخبره لمرة واحدة فقط، وتلتزم الصمت.
4- إذا قام بطلب تكرار سماع الطلبات، تخبره بأنها سبق وسجلتها له.

تلك الخطوات ليعلم الزوج بأنه هو الخاسر الأول إذا لم يجلب احتياجات المنزل.
الإهمال العاطفي وإعادة البرمجة: المشاعر هنا هي إحساس لا يمكن أن تشحذه، ولكي تأخذ لابد أن تعطي، فإذا كانت الزوجة تسعى للحصول على الحب والتقدير، لابد أن تعطي هي هذه المشاعر، فحديثها معه يكون بعبارات مليئة بالحب والإعجاب والتقدير، فقد يكون الزوج يعاني من صعوبة في التعبير أو قد يكون يعاني من فقر لهذه المشاعر، حيث لم يحصل عليها أثناء نشأته في منزل والديه، هنا يأتي دور الزوجة لتعيد برمجة عقله بكل عبارات الحب والتقدير والإعجاب والمديح ليسهل عليه فيما بعد التعبير؛ لأنه يتعلم من خلال زوجته، فهو يتعلم منها ما لم يتعلمه في منزل أسرته، وتحتاج الزوجة إلى الصبر والتحمل، ولا تستعجل النتائج، فالوصول إلى الهدف لابد أن تشوبه صعوبات وعراقيل يجب أن تتحملها الزوجة لتحقق هدفها.

شاهد أيضاً

نصائح طبيعية لعلاج جميع مشاكل الشعر

تعانين من شعر جاف؟ محترق؟ خفيف؟ وغير حيوي؟ إذاً لا شك أنك قد أهملتِ العناية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *