كيف اربي بنتي على الصراحة

 

ازاي اقدر اربي بنتي على الصراحة وانها تيجي تحكيلي دايما على اللي بيحصل معاها بحيث اكون سرها وفي نفس الوقت يكون ليها مساحة خاصة بيها ؟

ج/ بمصاحبتها منذ طفولتها ..

– حينما تشارك الأم طفلتها ألعابها واهتماماتها الطفولية وترد على أسئلتها الفضولية بشكل يظهر اعجابها واحترامها لما تطرحه دون أن تصدها أو أن تستهزي من كلامها أو أن تفرغ فيها حزنها او تعبها صراخا وزعيقا ..

– حينما تقرأ لها قصص قبل النوم وتسألها عما فهمته من القصة في سعة خاطر وصبر .. وتظهر لها إعجابها برأيها او توضح لها في هدوء دون انتقاصها ..

– حينما تسألها عما دار في الحضانة وبعدها في المدرسة وتنصت لها باهتمام وهي تروي لها التفاصيل المملة دون تضجر أو سأم ..

– حينما تأخذ رأيها في ملابسها وما ستصنعه لهم من طعام ..

بهذا وبغيره كثير ، تكون الأم في حالة تكوين لصداقة عميقة بينهما ولإعدادها كي تتحدث إليها فيما بعد بكل أريحية وصراحة ودون خوف …

شاهد أيضاً

طرق التعامل مع الطفل بذئ اللسان

يرى أغلب الأطفال استخدام الألفاظ البذيئة والشتائم أمراً مثيراً وشيقاً يمكنهم من خلاله التعبير عن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *